عاممركز الفتاوي

هل تصوير الناس وهم يستلمون المساعدات … حرام … أم جائز

يقول السائل : هل يجوز تصوير الناس عند تسليمهم المساعدة ، وهل يجب نشرها على صفحات التواصل والمواقع الإلكترونية، أرى في ذلك رياء وسمعة وتشويه لصورة الفقراء.

أخي السائل:

كثير من المتبرعين اليوم ولفساد الذمم يطلبون توثيق المساعدات التي تُدفع من قبلهم وهذا لا حرج فيه إذا تمت مراعاة إنسانية الفقير فلم تنزل صورته الشخصية على صفحات التواصل والمواقع الإلكترونية أو نزلت دون إبداء الملامح مع احتفاظ الجهة المنفذة لهذه الصور الأصلية للمتبرع.

ولنعلم أن من أوصلنا إلى هذه الحالة هو فساد ذمم كثير من المنفذين لهذه التبرعات، فأصبح المتبرع يرغب بالاطمئنان أن التبرع يصل لمستحقيه، علمًا أن هناك من المؤسسات من تصور الفقير خلف أكثر من بوست وأكثر من جهة مانحة وهو فقط تكرار للمشهد.

أما بخصوص ما يقوم به بعض الأخوة بالسب والشتم لهؤلاء الناس الذين أخطئوا التصرف أقول لهم:

لأنك تجلس في بيتك ولا تعرف ما معنى أن تسعى في حاجات الناس ، فأنت فقط تجلس خلف حاسوبك للقذف والسب والشتم فتخشى على نفسك أن تدخل في قوله تعالى 🙁 الَّذِينَ يَلْمِزُونَ الْمُطَّوِّعِينَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ فِي الصَّدَقَاتِ وَالَّذِينَ لَا يَجِدُونَ إِلَّا جُهْدَهُمْ فَيَسْخَرُونَ مِنْهُمْ سَخِرَ اللَّهُ مِنْهُمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ) سورة التوبة: الآية 79

كما أن هؤلاء المتشدقون هم الذين قالوا أن تصوير الشهداء لوصاياهم نوع من النفاق والرياء ، وقالوا بأن العمليات الاستشهادية وإطلاق الصواريخ تصويرها لفرد العضلات والتفاخر وليس لله

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق